أفضل علاج لمرض السكري من النوع الأول

مرض السكري من النوع الأول، أعراضه وأسبابه وأفضل علاج له

يعد مرض السكري من الأمراض المزمنة والتي إذا لم يتم التعامل معها بشكل صحيح ستؤدي إلى مضاعفات خطيرة، يوجد عدة أنواع لمرض السكري ومنها النوع الأول، فما هو أفضل علاج لمرض السكري من النوع الأول؟

ما هو مرض السكري؟

هو ارتفاع نسبة السكر في الدم لعدة أسباب مثل زيادة إفراز الكبد للجلوكوز أو نقص إفراز البنكرياس للإنسولين، أو مقاومة خلايا الجسم للإنسولين، المفرز من البنكرياس، وفي السطور التالية سنتعرّف على علاج السكري النوع الأول ونصائح أخرى للمرضى.

أنواع مرض السكري

ينقسم مرض السكري إلى ثلاثة أنواع، وهم:

مرض السكري من النوع الأول

هو نقص إفراز هرمون الإنسولين، أو عدم إفرازه تماماً بسبب مهاجمة المناعة لخلايا بيتا في البنكرياس المسؤولة عن إنتاج الإنسولين، ، فيؤدي إلى احتياج المريض لمصدر خارجي للإنسولين لتعويض عجز إفراز البنكرياس له.

مرض السكري من النوع الثاني

أكثر أنواع مرض السكري انتشاراً، ويكون عبارة عن مقاومة خلايا الجسم للإنسولين، الذي يفرزه البنكرياس، حيث يفرز البنكرياس الإنسولين، بشكل طبيعي لكن لا يستفيد الجسم منه، أو إفراز الكبد للجلوكوز بمعدل أكبر من الطبيعي وأكبر من قدرة الإنسولين، على معالجة هذا الكم من الجلوكوز.

تعرف أيضاً على أسباب وأعراض مرض السكري من النوع الثاني وأفضل علاج له

مرض سكري الحمل

وهو عندما تصاب المرأة بالسكر أثناء فترة الحمل فقط، ويكون احتمال أن من 20% إلى 50% من السيدات الذين أصيبوا بمرض سكر الحمل أن يصابوا بمرض السكر من النوع الثاني بعد الحمل بمدة من 5 إلى 10 سنوات.

أعراض مرض السكري من النوع الأول والتشخيص

الأعراض كالتالي:

  • الإحساس بالجفاف والعطش كثيراً خلال اليوم.
  •  تكرار الإحساس بالجوع وعدم تحمله حيث يشعر المريض بالإرهاق.
  • كثرة التبول وتكراره على فترات متقاربة خلال اليوم.
  • الإحساس غير المبرر بالإرهاق والتعب.
  • انخفاض الوزن.
  • ضعف الرؤية وتشوشها.

أسباب مرض السكري من النوع الأول

لم يتم تحديداً معرفة السبب الدقيق والحقيقي وراء مرض السكري من النوع الأول أو سبب مهاجمة الجسم لخلايا البنكرياس ولكن هناك بعض العوامل والأسباب التي تؤدي إلى الإصابة به، مثل:

  • ًالعوامل الوراثية، وتعد أكثر الأسباب شيوعا.
  • السمنة، والتي تؤدي إلى زيادة السكر في الدم ويعد مرض السكري أحد مضاعفاتها.
  • الخمول وقلة النشاط البدني يتسبب في قلة نشاط الدورة الدموية والذي بدوره يؤدي إلى تراكم السكر في الدم وعدم تنشيط سريانه.
  • النظام الغذائي الخاطئ مثل الأغذية التي تحتوي على دهون وسكر وكربوهيدرات.
  • التوتر والضغط النفسي.

أفضل علاج لمرض السكري من النوع الأول

علاج السكري النوع الأول: تغيرات في أنماط الحياة، والعلاج يكون كالآتي:

  • مراقبة سكر الدم: المتابعة اليومية لمستوى السكر في الدم.
  • استعمال الأنسولين: أخذ حقن إنسولين يوميا سواء مرة أو أكثر من مرة حسب هل لغرض طويل أم قصير المدى.
  • الأكل الصحي ومتابعة الكربوهيدرات: اتباع نظام غذائي صحي وحساب نسبة الدهون والكربوهيدرات والسكر في الطعام.
  • ممارسة النشاط البدني أو ممارسة الرياضة بشكل مستمر.
  • الحفاظ على الوزن.

ومن الأساليب العلاجية التي يرشحها الطبيب هي ارتداء أحذية القدم السكري لمنع تفاقم المضاعفات وعلاج أي إصابة في القدم، وحماية القدم وعدم الضغط عليها، ودعم القدم وعدم تعريضها للإصابات أو الجروح، ومن هذه الأحذية:

ويمكنك أيضاً إيجاد المزيد من أنواع أحذية القدم السكري على كل من الويبكالة.كوم والدكتورز.كوم

علاج وخفض مستوى مرض السكري بالأعشاب

  • القرنفل، له تأثير على مرض السكر على المدى البعيد، حيث يساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم.
  • الكمون، يعمل على خفض مستوى السكر والكوليسترول في الدم، حيث يحفز إنتاج الإنسولين في الجسم.
  • الكركم، يتميز بأنه يساعد على تقليل مقاومة الأنسولين وخفض مستوى الكوليسترول في الدم، وبالتالي الحماية من الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.
  • الريحان يخفض مستوى الجلوكوز في الدم وتناول الريحان بشكل منتظم يعمل على ضبط مستوى السكر.

ملحوظة هامة: قبل تناول أي أعشاب لعلاج مرض السكري يجب مراجعة الطبيب حيث إنه يوجد أعشاب تتعارض مع بعض مكونات أدوية علاج السكري وتؤدي إلى مضاعفات خطيرة.

التحضير من أجل موعدك الطبي

عند زيارتك للطبيب الخاص بك بسبب أعراض تشك في أنها لمرض السُّكري، فيمكنك الاستعداد لموعدك الطبي من خلال تحضير إجابات على الأسئلة الآتية:

  • متى بدأ ظهور الأعراض؟
  • هل توجد أشياء تؤدي إلى تحسن الأعراض أو تفاقمها؟
  • ما الأدوية التي تتناولها بانتظام، بما في ذلك المكملات الغذائية والعلاجات العشبية؟
  • ما وجباتك اليومية المعتادة؟ هل تأكل بين الوجبات أو قبل النوم؟
  • ما مقدار الكحول الذي تتناوله؟
  • ما مقدار التمارين الرياضية التي تمارسها يوميًا؟
  • هل يوجد تاريخ للإصابة بمرض السُّكري في عائلتك؟

مضاعفات مرض السكر

المضاعفات أو عوامل الخطر تكون كالتالي:

  • ًاعتلال شبكية العين مما يؤدي إلى ضعف في الرؤية أو عدم وضوحها تماما.
  • تلف الأوعية الدموية مما قد يؤدي إلى الإصابة بالسكتات الدماغية، أو النوبات القلبية.
  • اعتلال الكلى السكري، والذي يحدث بسبب تلف في الكلى على المدى الطويل من الإصابة بمرض السكري.
  • بتر أجزاء في الجسم بسبب تلفها.

وتحدث هذه المضاعفات في حالة عدم اتباع المريض لإرشادات الطبيب، والإهمال في تناول الأدوية، وتناول طعام ومشروبات أو اتباع نمط حياة يزيد من مستوى السكر في الدم.

تعرف على: أفضل علاج للقدم السكري

الوقاية من مرض السكر النوع الأول

نقدم نصائح لمرضى السكري من النوع الأول يجب الالتزام بها لتجنب أي مضاعفات، وهي كالتالي:

  • ممارسة الرياضة بانتظام
  • تجنب الإصابة بالسمنة.
  • تجنب الأطعمة والمشروبات الغنية بالدهون والسكريات والكربوهيدرات.

أسئلة شائعة عن مرض السكري من النوع الأول

هل يمكن علاج مرض السكر من النوع الأول نهائياً؟

لم يتوصل العلماء بعد إلى علاج نهائي لأي نوع من أنواع مرض السكري، وإنما يساعد العلاج المكتشف على تقليل أعراضه ومنع مضاعفاته عن طريق ضبط مستوى السكر في الدم.

ما هو الفرق بين مرض السكري من النوع الأول ومرض السكر من النوع الثاني؟

إن النوع الأول من مرض السكري هو مهاجمة الجهاز المناعي للبنكرياس مما يؤدي إلى نقص إفراز هرمون الإنسولين أو عدم إفرازه تماماً بسبب تلف خلايا بيتا المسؤولة عن إفراز الإنسولين، أما بالنسبة للنوع الثاني من مرض السكري فهو مقاومة خلايا الجسم للإنسولين الذي يفرزه البنكرياس أو زيادة إفراز الكبد للجلوكوز بمعدل أكبر من الطبيعي.

في النهاية مرض السكري ليس بالمرض الخطير إذا تم التعامل معه بعناية وتناول الأدوية التي يصفها الطبيب والالتزام بنمط حياة رياضي وصحي، فهذا سوف يحميك من تفاقم أعراض مرض السكري ويحميك من الإصابة بأية أمراض أخرى.

انتقل إلى أعلى